Une erreur est survenue dans ce gadget

lundi 16 janvier 2012

الذكرى الأولى لرحيل ولد دحود: النضال حتى الشهادة من أجل الوطن


نداء إلى جميع الأحرار و الحقوقيين في موريتانيا الرجاء الحضور غدا الساعة العاشرة صباحا لنخلد معا وقفة تأبينية أمام مجلس الشيوخ في نفس المكان الذي قدم فيه المناضل المرحوم يعقوب ولد دحود جسده ثمنا لمرارة الظلم الجاثم على شعبنا الموريتاني.
من كلمات الراحل يعقوب:
"ألم يحن الوقت للشعب الموريتاني أن يختار بحرية وبجدية من يحكمه ويسير ثرواته التي تكفيه عن صدقات حكومات التخريب الأجنبية".
"ألا نستحق نحن وأجيال المستقبل شهرا 1 من الصمود لنخرج من الظلم والقمع الفكري والمادي والجسدي".


"تهون أرواحنا من أجل موريتانيا لكي يعيش أبناؤنا في بلد تسود فيه العدالة الاجتماعية والحرية والديمقراطية".



ونحن في هذا الحدث نعول على كل المواطنين الشرفاء والمخلصين الذين يقدرون الفعل النضالي للمرحوم ويضعونه في نصابه أفرادا وهيئات مجتمع مدني وأحزاب سياسية وشخصيات اعتبارية.

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire