Une erreur est survenue dans ce gadget

dimanche 15 janvier 2012


lo siento por habe poner estos terribles fotos de los activistas contra la esclavitud en mi país Mauritania. que estan en el carcel.
 ?Qué barbaridad¿
No a la esclavitud en Mauritania.
No a la tortura, viva la libertad 

في البداية أعتذر لكم جميعا عن هذه الصور الغير إنسانية، لبعض النشطاء بعدما أبلغوا عن حالة عبودية في موريتانيا.
شيء مريع.
لا للعبودية في بلدي موريتانيا
لا للتعذيب في موريتانيا
تحيا الحرية


Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire